تحذير إلى كل الفتيات

668 مشاهدة آخر تحديث : الجمعة 7 مارس 2014 - 9:38 صباحًا

kha

انطلقت فصول القضية بعد علاقة تعارف عبر الفايسبوك بين فتاة من سطات، وشاب بمدينة خريبكة؛وحسب مصادر “كواليس اليوم” فقد أخبر الحبيب هذه الفتاة بأنه عشقها ويفكر في الزواج منها، فقبلت الفتاة وشعرت بسعادة كبيرة؛واستمرت علاقتهما الافتراضية لعدة شهور، تم خلالها توثيق رابطة الحب والغرام.
وعندما أخبر الشاب أسرته برغبته في خطبة الفتاة، رفضت هذه العلاقة الفايسبوكية، واعتبروه مراهقا، كما اعتبروا الفتاة خطافة” تريد الاستيلاء على ابنهم، فقرروا الانتقام منها وإذلالها بوحشية كبيرة حتى تبتعد عن ابنهم الضحية كشفت أن أحد أقارب حبيبها استدرجها واختطفها من مدينة سطات على متن سيارة إلى مدينة خريبكة، وهناك عمدوا إلى احتجازها بمرآب السيارات أسفل البيت، حيث مكثت لمدة 12 يوما، بعدما كبلوها وسلبوها هاتفها النقال لكي ينقطع اتصالها مع العالم الخارجي، مستغلين ظروفها الاجتماعية، لكونها من أسرة فقيرة، ويتيمة الأب وقد ذاقت الضحية، المسماة “نورا” أنواعا مختلفة من التعذيب الجسدي والتجويع، أثرت على نفسيتها وألحقت بها أضرارا بليغة وبعد فترة الاحتجاز، تم رميها في الشارع، في ظروف حرجة، ليتم نقلها عبر سيارة إسعاف إلى مستشفى خريبكة، في الوقت الذي ضاعت فيه حقوقها، نظرا لأن الأمر يتعلق بأسرة “طاغية” في مدينة خريبكة ويروج ملف القضية حاليا أمام العدالة، وتنتظر الضحية حكما قضائيا ينصفها ويعيد الاعتبار إليها
اقرأ أيضا...

المصدر :http://www.elhadga.com/?p=7333